مصادر: الرئيس التنفيذي وبعض الموظفين يغادرون "منصة نون"

رويترز - 19/05/2017

 قالت مصادر مطلعة لرويترز إن شركة نون للتجارة الإلكترونية التابعة للملياردير الإماراتي محمد العبار وصندوق الاستثمارات العامة السعودي واجهت ضربة قاصمة قبل تدشينها مع مغادرة رئيسها التنفيذي وعدد من موظفيها.

وذكرت المصادر أن الرئيس التنفيذي فضيل بن تركية كان من بين الموظفين الذين غادروا الشركة في الأسابيع الأخيرة بسبب مشاكل تتعلق بالتأسيس.‭ ‬ولم تذكر المصادر عدد الموظفين الذين غادروا الشركة.

وقال متحدث باسم نون يوم الخميس "بسبب التغير في قاعدتنا التشغيلية والحاجة لكفاءات أفضل، كانت هناك تغييرات وعمليات إعادة توزيع بسيطة للموظفين."

كان العبار قال في بيان يوم الثلاثاء إن من المقرر تدشين نون في 2017 وإن الشركة تعمل على إقامة شراكات مع مجموعة من تجار التجزئة والموزعين بالمنطقة والعلامات التجارية العالمية.

وأضاف أنه على مدى الأشهر القليلة الماضية استقطبت الشركة خبرات إضافية لتعزيز فريقها الإداري والمساعدة على تنفيذ خططها.

وفي العام الماضي قال رجل الأعمال الإماراتي البارز إنه تحالف مع صندوق الاستثمارات العامة السعودي وبعض مستثمري القطاع الخاص لتدشين نون وهي منصة للتسوق عبر الإنترنت تركز على الشرق الأوسط. وفي ذلك الوقت قال العبار إن نون ستطلق عملياتها في السعودية والإمارات العربية المتحدة في يناير كانون الثاني 2017.

غير أن المشروع يقبل على الدخول في سوق تحتدم فيها المنافسة. ففي مارس آذار أبرمت أمازون.كوم صفقة استحواذ على شركة سوق.كوم للتجزئة الإلكترونية في الشرق الأوسط. ووصف جولدمان ساكس الصفقة بأنها "الأكبر في تاريخ صفقات الدمج والاستحواذ بقطاع التكنولوجيا في العالم العربي".

وحاولت مجموعة إعمار مولز المدعومة من العبار، وهي وحدة التجزئة لإعمار العقارية، شراء سوق.كوم أيضا.

والعبار هو مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة إعمار في دبي التي تولت بناء برج خليفة أطول برج في العالم. وفي السنة الأخيرة زاد تركيز رجل الأعمال الإماراتي على استثمارات التكنولوجيا والتجارة الإلكترونية واشترى حصة في شركة أرامكس للخدمات اللوجيستية.

ويشير تقرير من شركة إيه.تي كيرني العالمية للاستشارات نشر العام الماضي إلى أن من المتوقع نمو حجم سوق التجارة الإلكترونية في منطقة الخليج إلى 20 مليار دولار بحلول 2020.

وفي علامة جديدة على طموحاته في السوق، اشترى العبار حصة في ميدل إيست فينتشر بارتنرز وهي إحدى شركات رأس المال المخاطر تدير أصولا تزيد قيمتها على 120 مليون دولار، وفقا لما ذكرته الشركة يوم الخميس.

وفي 11 مايو أيار قال متحدث باسم العبار لرويترز إن صندوقا تكنولوجيا يقوده رجل الأعمال الإماراتي استحوذ أيضا على موقع جادو بادو للتجارة الإلكترونية والتسوق عبر الإنترنت ومقره الإمارات العربية المتحدة

تعليقات 24

4
92

ياس

منذ 1 اسبوع

من يعمل مع العبار عليه إدراك بأن عليه تقديم المطلوب بسرعة فائقة

12
580

dj

منذ 1 اسبوع

 فضيل نفذ بجلده  بعدما ايقن ان المنافسة شبه محسومة بعد استحواذ امازون على دوت كوم.. وممكن جدا يرجع لدوت كوم

محمد الخالدي

منذ 1 اسبوع

 ماش حظ العبار معنا مو جيد

نجح في الامارات اما هنا فواضح انه لم يتمكن من تحقيق النجاح بالشكل المطلوب

22
1069

AL7AAAALM

منذ 1 اسبوع

العجله  فيها الندامه. الصيد يحتاج الصبر والتأنى فى الاختيار. اخطبوط  امازون كبير واعتقد هناك منافسه كبيرة بينه وبين على بابا  كان الافظل شراء اسهم فى امازون  من الصناديق الخليجيه

5
179

هامور متقاعد

منذ 1 اسبوع

كان الاجدى لصندوق الاستثمارات العامة ان يستثمر مع امازون لدخول سوق الشرق الاوسط  بدل الاستثمار في  منصة جديدة ليس لها فرصة في منافسة امازون 

3
38

nasser44

منذ 1 اسبوع

العبار نجح مع اعمار لاسباب عدة منها ان العبار جاء في وقت اسواق الاسهم او اسواق العقار كانت تقليدية...افكارهم في العقار كانت نقلة نوعية ساهمت في احداث ثورة عقارية في الامارات...العقارات قد ينجح فيها الكثيرين لانها تعتمد على المكان والزمان والدعم..اما التكنلوجيا فهذا عالم اخر محتكر من شركات عالمية لايمكن منافستها بتبني افكارها واختراعاتها...هل نون اختراع جديد طبعا لا..اذا ماهي نسبة نجاحها في ظل وجود العمالقة اصحاب الاختراعات والتكنلوجيا والانظمة التي من الطبيعي ان تكون نون دوت كم نسخه منها ولكن قد يكون هناك اختلاف في المنتجات المعروضة... لكن هذا الاختلاف غير جذري بمعنى اي موقع الكتروني للتسوق ان يضيف المنتجات الفاخره التي يتحدث عنها العبار...السر ليس في المنتج في المواقع الاكترونية السر هو في اختراع تكنلوجيا جديدة للتسوق الاكتروني تنافس العمالقة مثل امزون ebay التي تتحكم بالعالم...جميل الانسان ان يحلم ولكن الحلم قد يختلف كابوس عند دخول مجالات اخرى لها عمالقتها...الحكمة هي اذا نجحت في مجال فعزز هذا النجاح بتبني ابتكارات وافكار وتكنولوجيا جديدة في نفس مجالك تزيد من قوة نجاحك ...ولكن مجرد ان لديك المال تستطيع ان تدخل مجالات اخرى محتكرة من عمالقة فانت كتبت نهايتك قبل ان تبدا..حوالنا ان نقدم للعبار خدمات وحلول مبتكره لخدمات نون ليس حتى ان تنافس العمالقة ولكن لتجنب الفشل والخسارة وحفظ ماء الوجه ولكن الرجال لا يسمع الا نفسه (الانا)..الغرور والتهور هي محرقة النجاح...ونون هي نهاية الرجل الشجاع...

4
835

adelmajhoud

منذ 1 اسبوع

وجهة نظر شخصية. منصة المترونية استثمار جيد للافراد. لكن صندوق سيادي يدخل في نون و اوبر؟؟ معليش. هذا صندوق استثمار يدار بعقلية افراد و ليس سيادي.  نريد المزيد من الصناعات العسكرية و الصناعية و التقنية. مو تطبيقات و برامج. 

1
117

عبدالله الاسمري

منذ 1 اسبوع

تأخرنا كثيراً جداً في هذا المجال !!!! 

2
19

رد basics على nasser44

منذ 1 اسبوع

اخي اختلف معاك كثيرا لعدة أسباب أولا الحكم بالفشل على الرجل ولم يبدأ حتى او على الأقل حتى يرى المشروع النور ومدى نجاح المشروع أرى فيه نوع من الاجحاف بحق الرجل علي بابا بدا على مستوى محلي في الصين , ثم إقليمي و الان له حصه قوية وقصة نجاحه معروفه

0
107

Borawda

منذ 1 اسبوع

 يقول المثل عط الخباز خبزه

3
38

nasser44

منذ 1 اسبوع

شكرا اخي basics..والاختلاف لا يفسد الود...انا لا اتعمد الاجحاف ولا اتعمد الفلسفة عن جهل..هذه وجهة نظر استثمارية بعد تحليل الاسواق الاكتروني ومدى نجاح او فشل شركة نون...انا اتفق معاك ان على بابا نجح بشكل كبير ولكن النجاح في التسوق الاكتروني يعتمد على عنصرين اساسيين هما الاول اما انك تكون صاحب المنتج سواء كنت الموصنع او تحت اتفاقيات مع المصانع لتسويق المنتج او تكون صاحب التكنلوجيا او الابتكار في تسويق المنتجات...على باب بداء في الصين... والصين دولة صناعية ومنتجاتها رخيصة لذلك استغل على باب تكنلوجيا التسوق الاكتروني الغربية بالطريقة التي تخدمه في بيع منتجات صنع في الصين الى العالم...ماهي المنتجات الصينية؟؟ منتجات ليس لها حصر!! لذلك نرى نجاح على بابا اسعار حطمت امزون وغيرها..ولكن يظل امزون وeBay اقويا لان لديهم ما يقدمونه من تكنلوجيا ومنتجات تنافسية.. انا اتفق مع الاخ الي adelmajhoud لما قال ممكن الاستثمار كشخص في موقع إلكتروني ينجح بالحدود العادي لأي شركة صغيرة ولكن الاستثمار السيادي يعني شركة عملاقة مثل على بابا..فهل نُون دوت كم عندها منتجات ارخص عن الصين؟ او هل نُون دوت كم عندها الإمكانيات والتكنلوجيا مثل eBay وامزون لغزو العالم؟؟ اذا الجواب لا لماذا هذا الاستثمار الضخم؟؟

10
493

MOHMJ1

منذ 1 اسبوع

مشروع فشل يسجل لصندوق الإستثمارات العامة  ، لا حول ولا قوة إلا بالله. 

0
16

رد A81 على basics

منذ 1 اسبوع

لماذا فشل العبار  مع شركة أعمار والتي كانت تسيطر على مدينه الملك عبدالله الأقتصاديه ذاك الزمان؟  أتمني ترجع للماضي وتسكشف خبايا الأمور. 

2
74

ALI9999

منذ 1 اسبوع

اتوقع ان تنجح منصة نون في الوطن العربي لكن تحتاج الى صبر وكسب رضا العملاء 

0
108

ولاية خندليس

منذ 1 اسبوع

موقع تقليدي ولا يوجد فيه شيء جديد ، وهذا لا محاله سيجعل الموقع يواجه تحديات كبيرة في الوقت الحالي

0
61

رد dreamer143 على adelmajhoud

منذ 1 اسبوع

استاذي الفاضل .. لاتستهين بمشاريع السوفت وير.. مثل متجر الكتروني.. او اوبر.. هذي مشاريع غير مكلفة.. مطلقاً.. سلعتك برنامج.. تدفع تكاليف البرمجه.. وتكاليف التسويق..فقط.. ويجيك الدخل.. يعني راس مالك 100% توقع ارباحك 3000% او اكثر.. حسب تسويقك... والخسارة شبه معدومه.. يمكن تقول طيب ليش صندوق الاستثمارات خسر مع اوبر؟؟ ياعزيزي شركة اوبر في امريكيا ليست مجرد تطبيق.. هي شركة تتملك سيارات اجره.. وفيها موظفين .. يعني تختلف عن فكرة اوبر عندنا.. بالتوفيق

10
621

Share Stock market

منذ 1 اسبوع

اغلب الشركات كان الناس ينتقدونها وبالاخير نجحت ونحن في الانتظار والعبار بقيادة شركة اعمار نجح في انشاء مدينة الملك عبدالله بين اغلب المدن الاقتصادية الاي تم اطلاقها وهي الوحيده التي انجرت المشروع على ارض الواقع .. الله يجعل شركة نون خير للجميع. هناك شركة في استراليا اسمها mydeal نفس فكرة امازون وعلي بابا رغم السوق الاسترالي صغير جداً بعدد ٢٠ مليون نسمه الا ان الشركة نجحت في تحقيق الارباح. وجهة نظر

رد ابو مقص على nasser44

منذ 1 اسبوع

الغرور الذي يقود الى التهور عبارتك الاخيرة تختصر كل شيء.

2
91

alsobaie

منذ 1 اسبوع

نون ليست فقط منصة اكترونية بل هي 90% اعمال لوجستيه تخزين وتوصيل

 

5
81

متابع عام

منذ 1 اسبوع

معلومة : فضيل (المدير التنفيذي) السابق كان مدير سوق دوت كوم في فرع السعودية ... وتعينه في نُون كان يقصد به الحصول علي نقل خبرة سوق دوت كوم في  السعودية عبر الاستحواذ علي بعض العقول وهو ماحدث لكثير ممن التحق بنون مؤخراً ... الفكرة جيدة لكن الاختيار كان غير سديد 

5
81

متابع عام

منذ 1 اسبوع

التجارة الالكترونية ليست تكنولوجيا فقط كما يتصور البعض ، الامر يتعلق (١) قدرات لا محدودة في اعمال اللوجيستية وبنيتها التحتية (٢) إدارة المخزون والبضائع (٣) إدارة العمليات التسويقية لاجتذاب المستهلك (٤) إدارة خدمات مابعد البيع لاستمرار بقاء المستهلك لإعادة الشراء 

11
462

رد بوحصة على nasser44

منذ 1 اسبوع

اخى ناصر انت فى الكلام الواقعى السليم اشكر وجهة نظرك بلغها من التقدير والاحترام

4
835

رد adelmajhoud على dreamer143

منذ 1 اسبوع

اخي الكريم. شكرا لتعليقك. و وجهة نظرك محل كل تقدير. و لكن لا اتفق معك في قصة ان استثمار التطبيقات رخيص. فصندوق الاستثمارات دفع مبلغ ٣ و نص مليار دولار لشراء حصة في اوبر. هذا الاستثمار لا يولد وظايف ولا حتى يعتبر استثمار مؤثر في العلاقات الدولية. ناهيك عن انها شركة خسرانة و حول استمراريتها شكوك كثيرة. استثمار التطبيقات كويس للافراد. اما الصناديق السيادية فلا اذن ذلك. انصحك اخي الفاضل بمراجعه تقرير صندوق ابوظبي او قطر او النرويج و شوف وين يستثمرون 

3
139

ARayes

منذ 1 اسبوع

وفق قراءتي ..

يبدو، كما توقع البعض هنا، أن التعويل كان كبيراً على فكرة الاستحواذ على سوق.كوم. فشل الفكرة أدى إلى لخبطة الكثير من الأوراق  وأولى علامات ذلك كانت تأخر الاطلاق الذي كان مقرر أن يكون في جانيوري 2017  كما هو في اعلان الشركة الرسمي .. وثانيها هو توجه العبار للاستحواذ على جادو بادو ، كبديل ربما.. وثالثها، استقالة المدير التنفيذي وبعض الاداريين..

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×