المؤشرات
  • داو جونز 24,987.47 103.01 0.41 %
  • نازداك 7,747.03 0.65 0.01 %
  • إس اند بي 500 2,773.75 5.91 0.21 %
  • نايمكس 64.98 0.86 1.31 %
  • الذهب 1,280.31 2.29 0.18 %

«الاتصالات»: إشعاعات «الأبراج» في حدود «آمنة» على الصحة العامة

الاتحاد - 14/01/2018

أجمع مشغلو قطاع الاتصالات في الإمارات، على أن قياسات مستويات إشعاع أبراج شركات الاتصالات المنتشرة في المناطق السكنية جاءت متوافقة مع المعايير والإرشادات الدولية، مؤكدين أن نتائج المسوحات التي تقوم بها هيئة تنظيم الاتصالات من جانب والشركات المشغلة من جانب آخر تشير إلى أن الإشعاعات الصادرة عن الأبراج في حدود الأمان ولا تؤثر على الصحة العامة للسكان.

وقالت الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات إن قطاع الاتصالات في الدولة حريص على التوافق مع الإرشادات الدولية للإشعاعات الصادرة عن أبراج الهاتف المتحرك المنتشرة بالمناطق السكانية، مؤكدة أن فرق الهيئة تقيس بشكل دوري مستويات إشعاع الهاتف المتحرك في أنحاء الدولة كافة لضمان امتثال مزودي الخدمات للوائح الهيئة والإرشادات الدولية للحد من الإشعاعات الصادرة عن أبراج الهاتف المتحرك.

وأضافت الهيئة في ردها على «الاتحاد» أنها تهدف من قياس مستويات الإشعاع للمحطات القاعدية داخل المناطق السكنية إلى التأكد من امتثال الشركات المرخص لها باللوائح والمعايير الدولية، ولضمان سلامة المواطنين والمقيمين في الدولة في المقام الأول.

وكانت الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات بالدولة، أصدرت في عام 2010 سياسة تنظيمية لمستويات الإشعاع غير المؤين المنبعث من شبكات وأبراج الهاتف المتحرك لضمان امتثالها لمعايير السلامة التي وضعتها اللجنة الدولية المعنية بالحماية من الإشعاع غير المؤين حول العالم (ICNIRP) والمدعومة من منظمة الصحة العالمية (WHO).

وأشارت الهيئة إلى أن الفرق التابعة لها تقوم بإجراء مسوحات دورية حول الإمارات لضمان امتثال المشغلين للتشريعات والمعايير الصادرة من الهيئة إضافةً إلى المبادئ التوجيهية الدولية.

وقالت إن نتائج تلك المسوحات أثبتت أن كل الانبعاثات الصادرة عن أبراج الهواتف المتحركة تمتثل للحدود التي حددتها اللجنة الدولية للحماية من الإشعاعات غير المؤينة، وهي المعايير المستخدمة حول العالم، مؤكدة أن المسوحات التي تقوم بها تشمل كل إمارات الدولة، وخاصة مواقع المناطق الحيوية مثل المدارس وساحتها والمستشفيات ومحيط عنابر المستشفيات، خاصة عنابر الأطفال والولادة.

وأفادت الهيئة أن نتائج المسوحات أظهرت نتيجة إيجابية، حيث كانت جميع القراءات المسجلة في المواقع ضمن حدود التوصيات المذكورة في تشريعات الهيئة وبما يتوافق مع معايير اللجنة الدولية المشار إليه سابقاً.

من جانبها، أكدت شركة «اتصالات» التزامها بالمعايير الدولية لمستويات الإشعاع غير المؤينة المنبعثة من شبكات وأبراج الهاتف المتحرك التابعة لها، التي أقرتها الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات بالدولة.

وقالت الشركة لـ«الاتحاد» إنها تعكف بالتعاون والتنسيق مع الهيئة بشكل مستمر وفق القياسات والمسوحات المتوافقة مع معايير السلامة التي أقرتها اللجنة الدولية المعنية بالحماية من الإشعاع غير المؤين والمدعومة من منظمة الصحة العالمية.

بدورها، قالت شركة «دو» إنها ملتزمة بالأنظمة الخاصة بتوجيهات الإشعاعات الصادرة عن اللجنة الدولية للوقاية من الإشعاعات غير المؤينة (ICNIRP)، والمستويات الآمنة التي يمكن للأشخاص التعرض لها، مؤكدة أنها حصلت على تفويض من الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات لقياس المجال الكهربائي لأبراج «دو» بشكل دوري.

وأفادت الشركة أنه لم يتم قياس أي مستوى للإشعاعات يتجاوز نسبة 1.3% وهو المعيار المسموح به من قبل اللجنة الدولية للوقاية من الإشعاعات غير المؤينة، وذلك وفقاً لنتائج جميع المسوحات التي قامت بها «دو» مؤخراً.

وقالت الشركة إنه «من النادر جداً تلقي شكاوى حول أبراج الشبكات التي يتم بناؤها داخل المجمعات السكنية من قبل السكان، نظراً للوعي المتزايد بأنظمة السلامة الصارمة في دولة الإمارات عندما يتعلق الأمر بهذه الأبراج».

تعليقات

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×