المؤشرات
  • داو جونز 26,090.01 297.15 1.15 %
  • نازداك 7,305.06 81.37 1.13 %
  • إس اند بي 500 2,804.79 28.37 1.02 %
  • نايمكس 63.90 0.17 0.27 %
  • الذهب 1,328.73 8.87 0.66 %

«الموارد البشرية» تجذب المواطنات لوظائف إدارية في «تدبير»

الإمارات اليوم - 14/01/2018

دعت وزارة الموارد البشرية والتوطين المواطنات، الباحثات عن فرص عمل بالقطاع الخاص، إلى التقدم بطلبات لشغل وظائف مدخلي بيانات، ضمن فريق خدمة العملاء لدى 40 من مراكز خدمات «تدبير»، المعنية بتشغيل العمالة المساعدة على مستوى الدولة.

تأتي هذه الخطوة في إطار خطة وضعتها الوزارة لتوطين مهنة مدخلي البيانات، وجذب المواطنات إلى الوظائف لدى هذه المراكز، مشترطة أن تكون المتقدمات لشغل هذه الوظائف من حملة «الثانوية العامة»، فما فوق.

وتختص مراكز «تدبير»، التي ستبدأ تقديم خدماتها، خلال الربع الأول من العام الجاري، بتقديم خدمات للراغبين في استقدام وتشغيل عمال الخدمة المساعدة، وفقاً للضوابط والأحكام التي تحددها الوزارة، وقائمة تتجاوز 13 فئة من العمالة، بينها «مساعد/‏‏‏‏مساعدة، وطباخ، وطباخة، ومربية، وسائق خاص، وبستاني، وحارس خاص، وممرض خاص، ومدرس خاص، ومشرف مزرعة، ومُزارع، ومضمر، وسايس خيل، وجوكي».

وتفصيلاً، بثت وزارة الموارد البشرية والتوطين عدداً من التغريدات، على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، دعت خلالها المواطنات الباحثات عن فرص عمل بالقطاع الخاص، إلى التقدم بطلبات لشغل وظائف إدارية، ضمن فريق خدمة العملاء لدى 40 من مراكز خدمات «تدبير»، المعنية بتشغيل العمالة المساعدة على مستوى الدولة، والمقرر أن تبدأ تقديم خدماتها تدريجياً، خلال الربع الأول من العام الجاري.

وأوضحت الوزارة أنها وضعت خطة، لجذب المواطنين إلى الوظائف لدى هذه المراكز عبر إقامة أيام مفتوحة للتوظيف، بدأتها الخميس الماضي في مركز سعادة المتعاملين «توطين» في دبي، وذلك في إطار سعيها لتوطين مهنة مدخلي البيانات، مشترطة أن تكون المتقدمات لشغل هذه الوظائف من حملة «الثانوية العامة»، فما فوق.

واعتبرت أن تعهيد خدمات الوزارة لتقديمها، من خلال القطاع الخاص، يعد أحد أهم المسارات الاستراتيجية التي تنتهجها، بهدف تعزيز فرص توظيف المواطنين، ضمن منظومة من السياسات والبرامج الرامية إلى تعزيز تسريع وتيرة التوطين، إلى جانب الحرص على تقديم خدمات متميزة، تلبي تطلعات المتعاملين، وتحقق سعادتهم.

وأشارت إلى أنها عملت على حوكمة مبادرة «تعهيد الخدمات»، التي انبثقت منها مراكز الخدمة، من خلال وضع الشروط والضوابط اللازمة لمنح التراخيص للمستثمرين المواطنين، ووضع المعايير التي من شأنها ضمان حسن تشغيل المراكز وتحقيقها للأهداف المنشودة، لكي تكون جاذبة وظيفياً للمواطنين، بما يضمن استمراريتهم في شغل الوظائف، في ظل بيئة عمل تحفزهم وتشجعهم على التنافس الوظيفي، وتدر عليهم دخلاً شهرياً، يلبي احتياجات ومتطلبات أسرهم.

وذكرت أن هناك 40 مواطناً، حصلوا على تراخيص لفتح هذه المراكز على مستوى إمارات الدولة، بعد أن تأكدت من توافر سبعة شروط ومعايير لديهم، أولها زيادة أعمارهم على 21 عاماً، والثاني عدم إدانتهم في جرائم مخلة بالشرف أو في إحدى جرائم الاتّجار بالبشر، والثالث أنهم جميعاً ليسوا من موظفي وزارة الموارد البشرية والتوطين، أو من أقاربهم حتى الدرجة الأولى (سواء للموظف وزوجته، أو الموظفة وزوجها)، والرابع أنهم لم يحصلوا قبل ذلك على ترخيص وكالات للتوظيف الخاصة، بجانب قيامهم بتقديم ضمان بنكي لا تقل قيمته في جميع أوقات سريان الترخيص على 500 ألف درهم، كما تم التأكد من خلوّ سجلاتهم بالوزارة من أي مخالفات تستدعي وقف ملفات المنشآت، وأخيراً التأكد مما يمتلكونه من خبرات في مجال العمالة المساعدة.

وتقدم مراكز الخدمة «تسهيل» حالياً خدمات عمال الخدمة المساعدة، لحين تشغيل مراكز «تدبير»، المعنية بتقديم كل الخدمات المرتبطة بهذه الفئات من العمالة.

ووفقاً لآخر إحصاءات وزارة الموارد البشرية والتوطين، يبلغ عدد المواطنين والمواطنات العاملين بمراكز الخدمة «تسهيل»، خلال العام المنصرم، 1500 موظف يعملون لدى 55 مركزاً على مستوى الدولة، حيث يحصل المواطنون والمواطنات العاملون في «تسهيل» على إجازة يومين أسبوعياً، وراتب شهري لا يقل عن 6000 درهم، إضافة إلى 45 درهماً عن كل معاملة، ينجزها الموظف المواطن.

تعليقات

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×