المؤشرات
  • داو جونز 25,962.51 216.84 0.84 %
  • نازداك 7,838.96 109.99 1.42 %
  • إس اند بي 500 2,854.88 30.65 1.09 %
  • نايمكس 59.87 0.36 0.60 %
  • الذهب 1,308.90 7.20 0.55 %

انتظام 428 ألف طالب في المدارس اليوم

الاتحاد - 13/01/2019

تستأنف اليوم المدارس الحكومية والمدارس الخاصة التي تطبق منهاج الوزارة ورياض الأطفال، الدراسة للفصل الدراسي الثاني، بعد إجازة الشتاء التي امتدت لأربعة أسابيع بالنسبة للطلبة وأسبوعين للهيئات الأكاديمية والتعليمية.

ويعود إلى مقاعد الدراسة اليوم نحو 428 ألف طالب وطالبة، منهم 364 ألفاً و382 طالباً وطالبة في مدارس التعليم العام والخاص في مختلف المسارات التعليمية، منهم 249 ألفاً و629 طالباً وطالبة في الصفوف من الأول إلى الثاني عشر في المدارس الحكومية، و114 ألفاً و753 طالباً وطالبة في المدارس الخاصة، بالإضافة إلى 63 ألفاً و193 في رياض الأطفال الحكومية والخاصة.

وكانت إجازة الطلبة قد بدأت عقب انتهاء امتحانات الفصل الدراسي الأول في 16 ديسمبر، واستمرت لغاية العاشر من يناير 2019، فيما بدأت إجازة الهيئة الأكاديمية في 23 ديسمبر، لغاية بداية الأسبوع الماضي مع انطلاق التدريب التخصصي للقيادات والمعلمين في الثالث من يناير 2019.

وكانت «توزيع» قد تواصلت قبل بدء إجازة المعلمين وخلالها، مع إدارات المدارس لإبلاغهم بموعد توزيع الكتب في كل مدرسة، محددة المكان والتوقيت. كما طلبت من الإدارات أو الشخص المعني بتسلم الكتب في كل مدرسة، بضرورة حصر وعدّ الكميات قبل التوقيع على الكشوف المرافقة.

وبالفعل، مع بدء دوام المعلمين الأسبوع الماضي، بدأت المدارس تستقبل كتب الفصل الدراسي الثاني. ولفتت الشركة المتحدة للطباعة والنشر، ذراع الطباعة التابعة لـ«أبوظبي للإعلام»، في تصريح لها قبل أيام، أنها انتهت من «توزيع 4 ملايين و450 ألف نسخة من الكتاب المدرسي خلال خمسة أيام، بإجمالي 536 مدرسة شملت جميع المدارس الحكومية وبعض المدارس الخاصة، من أصل 8 ملايين و100 ألف نسخة سيتم توزيعها خلال الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 2018 - 2019». 

يأتي ذلك بناء على آلية اعتمدتها وزارة التربية والتعليم قبل بدء العام الدراسي الحالي لضمان توافر الكتب المدرسية قبل انطلاق الدراسة، من خلال خط إنتاج يبدأ بإرسال الكتب المدرسية للطباعة في المتحدة للطباعة والنشر في أبوظبي، ومن ثم تسلم طلبات المدارس، وصولاً إلى آلية التوزيع عبر التواصل المباشر مع المدارس من خلال «توزيع».

وعمّم مركز العمليات المدرسية الخميس الماضي أنه حرصاً من وزارة التربية والتعليم على توفير الوسائل التعليمية الداعمة للمناهج لطلبة المدرسة الإماراتية، فقد قامت إدارة مصادر التعلم والحلول التعليمية بتزويد المدارس بمجموعة من الكتب والقصص ضمن مبادرة المكتبات الصفية ومبادرة تطوير مراكز مصادر التعلم. ولفتت إلى أن الكتب والقصص ستصلإلى المدارس على دفعات عقب انطلاق الفصل الدراسي الثاني. 

وأرفقت الوزارة تعميمها بعدد من التوجيهات، منها أن المعني باستلام الكتب والقصص، هو اختصاصي مركز مصادر التعلم في المدرسة، ويتم إدراجها في عهدة المركز على أن يتم بعدها توزيعها على المكتبات الصفية.

ولفتت أن الوزارة ستضع من 3 إلى 4 نسخ من كل كتاب أو قصة في مركز مصادر التعلم في المدرسة على أن تقوم إدارة المدرسة واختصاصي مركز مصادر التعلم بوضع سياسة للمحافظة على محتوى المكتبات الصفية يلتزم بها المعلمون والطلاب، بالإضافة إلى تفعيل المكتبات الصفية خلال اليوم المدرسي.

واستكمالاً لمسيرة التنمية المهنية للعاملين في وزارة التربية والتعليم، عقدت الوزارة ملتقى «المواد الدراسية الثاني للمعلمين» في أبوظبي والعين ومعهد تدريب المعلمين في عجمان والشارقة، الذي استهدف 23 ألف معلم ومعلمة في جميع التخصصات ولمختلف المراحل الدراسية.

ونفذت إدارة التدريب والتنمية المهنية 250 ورشة يومياً في جميع المقار التدريبية. وأشرف على التدريب 426 مدرباً ومدربة تابعين لأربعين جهة.

تعليقات

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×