التخطيط العمراني في أبوظبي: لا وجود لمشروع "ذا جيت" .. ولا يجوز التعامل عليه بيعاً أو شراء

أرقام - 12/06/2019

نفت دائرة التخطيط العمراني في أبوظبي، وجود مشروع باسم "ذا جيت" في الأنظمة العقارية التابعة لها، مؤكدة أنه لا يجوز التعامل عليه بيعاً أو شراء.

وأشارت – حسبما أوردت صحيفة "الإمارات اليوم" إلى أن المطور العقاري "شركة ريبورتاج للاستثمار" المعلن عن المشروع مسجل لديها كمطور فرعي، مبينة أنه لم يحصل على تصريح للإعلان عن هذا المشروع، كما هو مسجل على نظام الدائرة حتى الآن.

جاء ذلك بعد أن تم تداول إعلان على عدد من منصات التواصل الاجتماعي خلال شهر رمضان الماضي، يعرض فيه المعلن شقة مجاناً مقابل شراء شقة أخرى في مشروع عقاري بأبوظبي.

وطالبت المستثمرين العقاريين بضرورة مراجعة البلدية المختصة في إمارة أبوظبي قبل التوقيع على عقود شراء وحدات عقارية، للتحقق من أن المطور العقاري والمشروع المستهدف مسجلان في البلدية.

وأكدت على ضرورة التحقق من أن المطور العقاري مسموح له من البلدية بتسويق الوحدة العقارية "على المخطط" وبيعها، ووجود حساب ضمان للمشروع ورقم حساب، واسم أمين حساب ضمان المشروع، وكذلك معرفة نسبة إنجاز المشروع، والتاريخ المتوقع للإنجاز.

كما طالبت بضرورة توجه المشتري والبائع إلى البلدية المختصة، أو منح المشتري تفويضاً للاستعلام عن العقار للتأكد من أن العقار مملوك من البائع، ولا توجد عليه أي رهونات أو حجوزات أو أي موانع قانونية أخرى تمنعه من التصرف فيه.

وشددت على ضرورة قيام المشتري بمعاينة العقار، وذلك في حالة العقار المكتمل قبل توقيع عقد البيع والشراء، وأن يعين المشتري مهندساً أو مساحاً مختصاً لفحص ومسح العقار، والتأكد من سلامة العقار، ومطابقته للمواصفات المتفق عليها مع البائع.

تعليقات

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×